من هو الرجل الذي قال لنبي الله موسى لقد ادركنا فرعون وقومه

من هو الرجل الذي قال لنبي الله موسى لقد ادركنا فرعون وقومه، القرآن الكريم يوجد فيه الكثير من قصص الأنبياء وتعد قصة سيدنا موسى مع فرعون من أهم القصص الدنية التي تعطينا الكثيرمن الفوائد والعبر والتي من أهمها، الإستمرار على الطريق الصيح الهداية وعلى اليقين بأن الله وحده القاهر فوق عباده وله الملك وهو مهلك قوم الظالمين، وتشير القراءات والتفسرات الدنية إلى أن الرجل الذي قال لقد أدركنا فرعون وقومه هو حزقيل إبن عم فرعون، وهو من بني إسرائيل.

قصة غرق فرعون ونجاة سيدنا موسى

بعد إنقضاء فترة موسى في مدينة بعثه الله تعالى وهو في طريق العودة إلى مصر،وسيمع النداء كما جاء في قوله تعالى،(إني أنا ربك فاخلع نعليك إنك باواد المقدس طوى، وأنا أخترتك فاستمع لما يوح)، وعندما وصل موسى إلى فرعون واجهه بما لديه من معجزات أيده الله تعالى بها وهي العصا ، فأبى فرعون وأستكبر ، ولكن سيدنا موسى إنتصر عليه ، وبعد عدة أداث سلط الله تعالى على فرعون وقومه عذابات مختلفة ذكرها القرآن الكريم جميعها، وكانت بمثابة عقاب شديد من الله تعالى لقاء مافعلوه بموسى من ظلم شديد لاتتحمله الجبال، وعندما وصل موسى ومن معه إلى البحر صارو محاصرين بين البحر وبين الجيش من خلفهم، فحدثت المعجزهة الكبرى حيقأمر الله تعلى موسى بأن يضرب البحر بعصاه، فاتفلق البحر نصفين كبيرين وتكون ممر بين هذين النصفين، فعبر موسى وقومه ، وكان فرعون وجنده لايزالون في اللمر بين النصفين، فأعاد الله تعالى البحر كما كان وأخذ فرعون وجنده وأفنناهم من الوجود.

 

 

 

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

لمشاهدة المحتوى قم بتعطيل إضافة منع الإعلانات.